الإثنين , ديسمبر 11 2017
الرئيسية / الاعلاميون في خطر / الحوثيون يقتحمون منزل الصحفي المؤتمري كامل الخوداني ويطلقون النار على اسرته
الصحفى كامل الخوذانى الموالي للرئيس صالح

الحوثيون يقتحمون منزل الصحفي المؤتمري كامل الخوداني ويطلقون النار على اسرته

المشاهد   – خاص:

اقتحمت مجموعة مسلحة تابعة لجماعة الحوثي  منزل الصحفي المؤتمري كامل الخوداني مساء  اليوم الاثنين .

وقالت مصادر محلية في العاصمة صنعاء لــ” المشاهد ”  ان الحوثيين اعتدوا على زوجة الخوداني وإبنه وأبنته اللذان نقلا الى المستشفى  عقب اصابتها اصابة خطيرة برصاص مسلحى  الحوثي التي اقتحمت منزله في صنعاء،

وأكدت المصادر أن منزل الخوداني مايزال محاصرا حتى هذه اللحظة وأن الحوثيين منعو تواجد أي شخص بالقرب من المنزل

وأثار حصار منزل الخوداني بأطقم جماعة الحوثي وعملية اقتحام منزله  حالة من الخوف والفزع لدى سكان الحي الذي يقطنه الخوداني.

فيما تضاربت الانباء حول مصير الصحفي الخوداني مصادر أكدت أن الحوثيين لم يجدوا الخوداني فيما أكدت مصادر اخرى ان الحوثيين اعتقلوه

ودعا عدد من الناشطين المؤتمريين الى مسيرة جماهيرية رافضه لاعتداء الحوثيين على حرمة المساكن والتهجم على زوجة واطفال الخوداني ورمي ملابسهم الى الشارع

إقرأ أيضاً  محتوي الواتس يتسبب بإعتقال سبعة شباب فى صنعاء

وفي أخر ردود الفعل عقب الحادثه كتب  محمد مهدي المسوري محامي الرئيس المخلوع صالح في صفحته على الفيسبوك :” إن إقتحام منزل المناضل كامل الخوداني وإنتهاك حرمة مسكنة. وإخافة وإفزاع زوجته وأولاده وأسرته. والإعتداء عليهم وعلى حقوقهم وحرياتهم. جرائم جسيمة وهي عار وعيوب لاتمحى. يا أحرار الوطن؟والباغي…يا أولئك..هو من يرتكب مثل هذه الجرائم.خلافا لأحكام الدستور والقوانين النافذة.وينتهك الحقوق والحريات العامة.المحمية بأحكام الدستور والقانون. وبالإتفاقيات والمعاهدات الدولية.”

وكانت جماعة  الحوثي قد افرجت عن الخوداني قبل أيام بعد ان اعتقلته على خلفية كتابات ومنشورات تعبر عن مواقفه الرافضة لهم.

وكانت اخر تغريدة كتبها الخوداني على صفحته في تويتر انتقد فيها الحوثيين الذين فرضو الطقوس الايرانية الشيعية على اليمنيين  في ذكرى  عاشورا حيث كتب ” لو علم الحسين بما يقوم به من يتباكون مظلوميته من نهب وتجويع وظلم لليمنيين لبكي مظلوميتهم ولطم خديه وصاح واايمناااااه وايمناااااه.”