الجمعة , يوليو 21 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / قصة طباخ اجبرته الحرب إلى فتح محل لبيع المشروبات في سوق القات
بائع مشروبات الزبيب والشعير في صنعاء

قصة طباخ اجبرته الحرب إلى فتح محل لبيع المشروبات في سوق القات

المشاهد- صنعاء – غمدان الدقيمي:
أحمد الحبيشي، 50 عاما، يمني يمتلك محلا لبيع مشروبات الشعير والزبيب في أحد أسواق القات في العاصمة اليمنية صنعاء. يقول الحبيشي لموقع (إرفع صوتك):
فقدت عملي كطباخ بمطعم في صنعاء خلال الأحداث التي اندلعت عام 2011 (المظاهرات الشعبية التي أطاحت بالرئيس السابق علي عبد الله صالح)، وعملت منذ ذلك العام في هذا المجال. ولاحقا افتتحت هذا المحل لبيع مشروبات الشعير والزبيب والطاقة، التي يفضلها اليمنيون مع نبتة القات (أوراق خضراء يواظب ملايين اليمنيين على مضغها بشكلها يومي بعد وجبة الغداء، تصنفه الصحة العالمية كمادة يمكن الإدمان عليها).
من خلال عملي هذا، تعرفت على كثير من المسؤولين والمثقفين والصحافيين والناس الطيبين، صرت صديقا للكثير منهم.
أشعر بسعادة وراحة كبيرة لأن عملي هذا صار مصدر رزقي وأسرتي المكونة من سبعة أفراد، ولأن مشروباتي تنال إعجاب الناس.
المصدر: ارفع صوتك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *